Thursday, September 20, 2012

في رثائه ورثائي !

|| مدخل }~ 

الموت لا يوجع الموتى .. الموت يوجع الأحياء ! *


1-

تراها اليوم ملونة 
وفي الغد ستندثر
فلن ترى شيئاً
صورة تجمع الجميع 
يرحل منها كل يوم أحدهم 
لا تدري هل ترثاهم 
أم ترثي نفسك التي لن يرثاها أحد !
ينطفيء نور كان ينبعث منها 
فكلما عُدت لتراها مجدداً
ستجدها باهتة أكثر من السابق 
حتى لن تجد أحداً
ولن تجد ذاتك ! 

2-

دموع هي السطور 
أم كل شيء حلو يمضي 
إلى نقطة في الفضاء 
أراها مشوشة 
تبتعد وتقترب يوماً آخر 
تمد حبلاً من أعلى سماء تقطنها 
على شرفتي 
تلقي به 
لتأخذ كل فترة قطعة مني 
وحين أحاول اللحاق بها 
تكون قد صعدت 
وأعود أدراجي 
أناجي 
وجعي ! 






3-

كيف أتلو رماد الصفحات 
وكيف أمد شوارع الرحيل بالصبر 
أضرب بُعد المسافات على وحشتي 
وأغلق ثغور النوافذ 
حين يسكنها الظلام 
وأنكب على حزني 
بجوار تلك النافذة 
التي لا يدخل منها ضوء ولا ظلام
فقط ذكرياتي ! 
أعلك بعض آلامي 
ويبتلعني الهم سطراً سطراً ...


4-

- سأتلو إذاً - رغم أحزاني
رمادية هذه الطرقات 
وأترك قلبي حتى يتخدر 
تعباً من النزيف
في جوف أكفاني 


5-

سأودع بلادي التي أتنفسها 
فلا أتنفس بعدها 
وبقايا النهار التي تشاكس قلبي 
وذاك الليل الذي أستعين به عليه 
سأقتله فوق متن الحروف 
وأجثو بعدها على صفحة تتراقص في متاهات قلبي
أنتشل ذاكرتي 
وأموت ! 




مخرج }~ 


لا شيء يستدعي غناء أسى
فالموت أكبر من مزاميري * 




* محمود درويش 





21 / 5 / 2012
ذكرى رحيل أخي وصديقي " حسام الدين حسين



..........

Dalia Alashker 



0 comments: